يسر أسرة التحرير ان تعيد بث مقابلة مع الروائية والباحثة الجزائرية الدكتورة فيروز رشام نشرتها محطة فرانس ٢٤. فيها يظهر الوجه المشرق - الاخر للمرأة العربية . فيها تسمع الأذن المثقفة تناغم أوتار صوت العقل الشديدة الانسجام مع دفء القلب.
تعكس هذه الرواية حال الأم الشابة وشجون المرأة العربية في مجتمعات التطرّف الديني. من كلامها الصافي والمقتضب لا يلمس المرء الا طموحها لان تكون حقوقها كامرأة مساوية للرجل في الحقوق، منتجة وجميلة في صناعة الحياة وبناء الاسرة الناجحة وحتى في إتقان ممارسة الحب الجميل، وهو ما يطمح إليه كل رجل سوي . في صوت هذه الروائية المرهفة الثقافة ثورة حقيقية ناعمة ومنطقية على الموروث المظلم، المليء بالتناقضات والإجحاف وبكل أمراض المجتمع الذكوري، ثورة هدارة على كل ديكتاتوريات التخلف الحضاري التي تسري في شرايين المجتمعات العربية والإسلامية. في كلامها البديع صورة المجتمع العربي الحضاري البديل المشرعة أبواب عقول وقلوب أهله على كل فضاءات الخلق والانتاج والجمال.