واوضح التحليل الذي نشرت نتائجه صحيفة «ذا تلغراف» البريطانية اليوم (الخميس)، أن عدد سكان العالم سيزيد بنسبة 37 في المئة خلال الفترة نفسها. واذا تواصلت معدلات النمو هذه بعد العام 2050 سيصبح المسلمون اكثر عددا من المسيحيين بحلول العام 2070. مضيفاً ان المسلمين سيشكلون عشرة في المئة من سكان اوروبا.

وقال ان عدد المسلمين في 2010 بلغ 1.6 بليون شخص في العالم، في مقابل 2.17 بليون مسيحي. لكن في 2050 سيرتفع عدد المسلمين الى 2.76 بليون في مقابل 2.92 بليون مسيحي. واذا واصل اتباع الدينين معدل النمو نفسه سيصبح المسلمون اكثر عددا من المسيحيين في 2070.

وتعود هذه التغيرات جزئيا الى اختلاف معدلات الخصوبة بين اتباع كل دين. اذا يسجل المسلمون معدل 3.1 طفل لكل امرأة، في مقابل 2.7 لكل امراة مسيحية.

ويشير التقرير الى ان المسلمين في العالم ينتمون الى فئات عمرية شابة اكثر من باقي الاديان، ما يعني انهم قادرون على الانجاب لسنوات اطول، وان 34 في المئة منهم تحت سن 15 عاما.

وتوقع ان يشهد عدد اتباع الدين المسيحي تراجعا بسبب تحول المزيد منهم الى «غير دينيين» او التحاقهم بأديان اخرى. وقال ان 40 مليونا سيتحولون الى المسيحية في مقابل 106 ملايين سيتركونها.

 

دبي - «الحياة» | 02/03/2017 11:12:33 ص