مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Group of Strategic Vision "Russia - Islamic World"

الفكر العلماني

'17-08-2017'
 
 
 

غيب الموت قبيل أيام الأديب والأكاديمي البيروتي أحمد سهيل علبي (مواليد 1936).

أطفال يتدربون في كيفية التصويت في الانتخابات. مدرسة، أفغانستان. Photo: Martin Gerner © Goethe-Institut
'23-07-2017'
كيف يمكن وضع البنى الديمقراطية في إطار الاتفاق على المستوى العالمي؟ ألا تعوق العولمة الديمقراطية؟ لكن سن حقوق أساسية عامة للانسان، في استقلال عن الشعب أو عن الدولة القومية تقليد ضارب في القدم. إنه يمتد من كانط إلى هابرماس، ويطرح الأسئلة الحاسمة في القرن الحادي والعشرين.
'23-07-2017'
إنّ الحياةَ في جوهرها صراعٌ. والصراعُ من أجل البقاء، يعني لدى نيتشه شيئاً آخرَ مختلفاً تماماً عما لدى الارثوذكسيين الدارونيين. وطبقاً لتصوراتهم، فإنّ ذلك يمثلُ تنافساً ما بين الأفراد داخل الجنس البشريّ عندما يجبُ على ذلك الجنس أنْ يتكيفَ مع التغيرات البيئية. إنّ نيتشه يرفضُ طريقةَ الفهم هذه بازدراءٍ. فهو يعتقدُ أنّ القوةَ المحرّكةَ تنبعُ من الداخل. وقد تعلّمَ من شوبنهور، حيثُ التشاؤمُ الرومانتيكيّ الأعظمُ، أنّ الإرادةَ هي جذرُ الحياة. وفي رأي شوبنهور، أنّ إرادةَ الحياة شرٌّ. وقد قَلَبَ نيتشه المفاهيمَ والقيمَ أو بالأحرى: ألغاها. إنّ إرادةَ القوة مفهومٌ شُـموليٌّ وإنَّ تعديلَهُ ضربٌ من اللاجدوى. إذ يجبُ تَقَبُّلُ الحياةِ كما هي، صعبةً أو قاسيةً، ويجبُ جَعْلُ ذلك متعةً، كما في اللعب.
المثقف العربي والواقع المتشابك (لوحة للفنان سعد يكن)
'17-07-2017'
تواصل مجلة "الجديد" الثقافية في عددها الـ28، الصادر في الأول من مايو الجاري، مد الجسور مع جغرافيات الحركة الفكرية والأدبية العربية، وتتقدّم خطوات في مغامرتها المفتوحة بحثا عن الإبداعات المبتكرة والأفكار الجريئة، متطلعة باستمرار إلى أن تكون منبر المدهش والمبتكر والجريء في الفكر والإبداع.
'05-07-2017'
من الشعب، بواسطة الشعب، ومن أجل الشعب: يبدو بأن الديمقراطية أكثر الأنظمة السياسية إنصافا.لكن ما يبحث عنه دعاة ديانة جديدة كي يفرضوه على باقي العالم ينتمي في أغلبه إلى قانون الإمبراطوريات الاقتصادية المعاصرة. أخبرنا أولا أرسطو في عمله ''السياسة''،بما يلي :((يعتبر الفقراء ملوكا في ظل الديمقراطية لأنهم العدد الأكبر،ولأن إرادة العدد الأكبر تتسم بقوة القانون)).بينما يبدو في مقطع آخر،مقيدا لحمولة هذه الجملة،ثم يوسعها،يتممها وينتهي بوضع مسلمة : ((يقتضي الإنصاف داخل الدولة أن لايمتلك الفقراء بأي شكل سلطة تفوق التي للأثرياء،وأن لايكونوا الأسياد الوحيدين،بل أن يصير جميع المواطنين كذلك تبعا لنسبة عددهم.هي الشروط الجوهرية كي تضمن الدولة بفعالية المساواة والحرية)).
'03-07-2017'
تعرّض الجزء الأول من هذه المُقاربة للعلاقة المُلتبسة بين آلية تحرير «الحيز العام» أو public sphere من قبضة السلطوية السياسية في التجربة الحداثية الغربية، وآلية إعادة احتلال ذلك الحيز العام من جانب قوى رأس المال بخاصة الإعلامية.
'03-07-2017'
لألف سبب وسبب ظلت مسألة الحرية متربعة على رأس التطلعات الإنسانية منذ القدم ومشروعاً مفتوحاً على أفق أشكال من الوعي المُتجدد.
'26-06-2017'
الغيريّة والنقد النسوي والاختلاف: حوار مع الدكتور محمد بكاي - بقلم ربوح البشير (الجزء الثاني والأخير)
'26-06-2017'
الغيريّة والنقد النسوي والاختلاف: حوار مع الدكتور محمد بكاي - بقلم ربوح البشير (الجزء الأول)
عناصر من داعش في موكب سيارات قبل خسارتهم الكثير من الأرض في سوريا والعراق
'26-06-2017'
 

غدت كلمتا «داعش»» و «الإرهاب» من أكثر المفردات - والهواجس تكرارا في اللغات والوعي العالمي، عبر نشاطها في بؤر توحشها أو عملياتها في سائر أنحاء

'12-06-2017'
لألف سبب وسبب ظلت مسألة الحرية متربعة على رأس التطلعات الإنسانية منذ القدم ومشروعاً مفتوحاً على أفق أشكال من الوعي المُتجدد. ولألف سبب وسبب آخر ظلت قوى التسلط والإخضاع تنظر للحرية بكونها أهم الأعداء الواجب ترويضهم، لأن ترويض الحرية وإسكاتها يعني انطلاق تلك القوى من دون قيد أو رقيب. كلما أبدعت الحرية في معركتها الأزلية ضد قوى التسلط وحررت مساحات جديدة من قبضتها، كلما نجحت هذه القوى في الكر ثانية على مواقع الحرية التي تحررت في محاولة دائمة لمعاودة السيطرة عليها. وكما هي الحريات ليست واحدة في تمثلاتها وتمظهراتها السلوكية الفردية، او الجمعية ذات الإهتمام في الشأن العام، فإن التسلطية ليست واحدة ايضاً وتتفرع إلى تسلطيات عدة كل واحدة منها مهجوسة بقمع وإخضاع مجال محدد من الحريات.
'11-06-2017'
يعرض هذا الملف المقاربة التي طرحها سكوت هيبارد المتخصص في السياسة الخارجية الأميركية، وسياسات الشرق الأوسط، والعلاقات الدولية، وأستاذ قسم العلوم السياسية في جامعة دي بول بولاية إلينوي، والأستاذ بالجامعة الأمريكية بالقاهرة, وذلك في كتابه (السياسة الدينية والدولة العلمانية) من إصدارات عالم المعرفة , أو المترجم تحت عنوان (الدين ووظائفه السياسية) الصادر عن مكتبة الأسرة . وهي دراسة تحاول الوصول إلى طبيعة العلاقة المركّبة بين العلماني والديني في الدولة الحديثة, وذلك من خلال دراسة ثلاثة تجارب سياسية لدول علمانية قد حدث بها نهوض وتفاقم للمد الديني الأصولي . (الجزء الثالث والأخير)
'11-06-2017'
يعرض هذا الملف المقاربة التي طرحها سكوت هيبارد المتخصص في السياسة الخارجية الأميركية، وسياسات الشرق الأوسط، والعلاقات الدولية، وأستاذ قسم العلوم السياسية في جامعة دي بول بولاية إلينوي، والأستاذ بالجامعة الأمريكية بالقاهرة, وذلك في كتابه (السياسة الدينية والدولة العلمانية) من إصدارات عالم المعرفة , أو المترجم تحت عنوان (الدين ووظائفه السياسية) الصادر عن مكتبة الأسرة . وهي دراسة تحاول الوصول إلى طبيعة العلاقة المركّبة بين العلماني والديني في الدولة الحديثة, وذلك من خلال دراسة ثلاثة تجارب سياسية لدول علمانية قد حدث بها نهوض وتفاقم للمد الديني الأصولي . (الجزء الثاني)
'11-06-2017'
يعرض هذا الملف المقاربة التي طرحها سكوت هيبارد المتخصص في السياسة الخارجية الأميركية، وسياسات الشرق الأوسط، والعلاقات الدولية، وأستاذ قسم العلوم السياسية في جامعة دي بول بولاية إلينوي، والأستاذ بالجامعة الأمريكية بالقاهرة, وذلك في كتابه (السياسة الدينية والدولة العلمانية) من إصدارات عالم المعرفة , أو المترجم تحت عنوان (الدين ووظائفه السياسية) الصادر عن مكتبة الأسرة . وهي دراسة تحاول الوصول إلى طبيعة العلاقة المركّبة بين العلماني والديني في الدولة الحديثة, وذلك من خلال دراسة ثلاثة تجارب سياسية لدول علمانية قد حدث بها نهوض وتفاقم للمد الديني الأصولي . (الجزء الأول)