مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Group of Strategic Vision "Russia - Islamic World"

قضايا المرأة

'13-05-2017'
أشارت صحيفة "كوميرسانت" إلى أن الإصلاحات الاقتصادية في السعودية أدت إلى تفعيل تحرر المرأة، مشيرة الى حصولها على حقوق جديدة، وازدياد عدد النساء في المناصب الرفيعة. وقد جاء في المقال:
'11-05-2017'
كنت أبحث في إحدى المكتبات، في اليوم العالمي للمرأة، عن كتاب جديد في حقل الإبداع النسائي أو الثقافة النسوية عندما وقعت مصادفة على كتاب بالفرنسية جذبني عنوانه: «قاموس كراهية النساء» للكاتبة أنياس ميشو، وهو صادر في سلسلة «كتاب الجيب» الشهيرة ما يعني أنه من الكتب الرائجة جماهيرياً.
'11-05-2017'
خديجة زتيلي: هناك تعتيم على الأداء الفلسفي النسوي ترى الدكتورة خديجة زتيلي، أستاذة الفلسفة بجامعة الجزائر، أن إسهامات النساء في الحقل الفلسفي لا تقل عن إسهامات الفلاسفة الرجال إن لم تفقهم في بعض الأحيان، لكنها تعرضت لتهميش وتعتيم كبيرين منذ فجر التاريخ، والمفارقة أن الفلاسفة الرجال هم الذين مارسوا هذا التعتيم بداية بأفلاطون إلى روسو ولوك، وكان يُنظر إلى انتاجاتهــــا دائماً بنـــظرة دونـــية، وهو ما شكل حافزاً للنساء على إثبات قدرتهن على التفلسف. وتؤكِّد زتيلي أن التجربة الفلسفية النسوية مكملة للتجربة الرجالية وإثراء لها وليست منافسة.
'08-05-2017'
الآن تملأ وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي الدعوات حول كيفية تحسين حياتنا، والوصول للسعادة الدائمة، وكيف يمكننا الحصول على الحياة الأفضل التي نستحقها! وكأن هذه الدعوات هي انعكاس صافٍ لشدة خوائنا وتعاستنا في الحياة أصلا.
بريشة سلفادور دالي Salvador Dali
'06-05-2017'
لقد ورد في تقرير الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة أنه قد انتشرت في جميع أنحاء العالم حالات عرض وتقديم مشاهد العنف، وخاصة في وسائل الإعلام ، ويقول: "إن غياب الرقابة في التلفزيون، وكذلك تزايد عدد المحطات الفضائية الدولية أدت إلى تزايد عروض المواد الإباحية إلى عشرة أمثالها خلال السنوات العشر الأخيرة. هذا وقد تم رصد هجمة ضخمة للعروض المكشوفة للمواد الجنسية في أوروبا الشرقية أيضا. وهناك بيزنس هائل يعمل في إنتاج وتسويق هذه المواد، وهذا البيزنس مرتبط أيضا بالإكراه على ممارسة الدعارة وتجارة النساء، وهو يتزايد ويتضخم بسرعة مرعبة، وبتحوله إلى أحد أشكال الجريمة المنظمة، فقد أصبح يُمَارَس على نطاقات عالمية واسعة.
Salvador Dali
'06-05-2017'
الإثارة الجنسية جاءت هنا من كلمة (إروتيزم) "erotism " أو "eroticism " وهي في الواقع تملك معنى مطاطا وإن كان يبدأ بكشف الأماكن الحساسة من الجسد ولا يصل في ذات الوقت إلى الإباحية الجنسية. أما الإباحية فهي من كلمة (بورنو) "pornography " التي تعني صراحة الإباحية الجنسية بمعنى واضح وصريـح.
'06-05-2017'
"الجنسنة هنا من كلمة sexualisation ، والمقصود بها إشاعة الجنس (بمعنى الإثارة الجنسية) في الإعلانات ، واستخدام الجنس كخلفية رئيسية ومحرك أساسي في الإعلان.
'06-05-2017'
حتى تلك اللحظة التي بدأ فيها التحضير لسن قانون فيدرالي "حول الإعلانات" في روسيا، نجد أن بيزنس الإعلانات الذي يمتلك تاريخا طويلا في الغرب قد أُجريت فيه الكثير من الدراسات والأبحاث لهذه الظاهرة وظهر العديد من الميكانيزمات السلبية، من وجهة النظر الاجتماعية ، لتأثير الإعلانات وخاصة في مجال تنميط شكل المرأة والتمييز العنصر بحقها.
'06-05-2017'
إن قضية تحديد الأنماط الجنسية ليست هكذا بتلك البساطة التي يمكن تصورها، وذلك نظرا لأنها كثيرا ما تحمل طابعا مُقَنَّعَا وفي غاية الصعوبة والتعقيد. ولكن بالطبع إذا كنتَ إنسانا مثقفا وقابلتَ رأيا من نوع "كل النساء-.."، فأنتَ تعرف بدقة أن أمك وزوجتك وابنتك وأختك ومدرِّستك، ومن الممكن أيضا بعض المعارف من النساء الأخريات، لسن.. ، ولعلك أيضا ستدرك في كل الأحوال أن هذا الرأي ليس مجازيا على الإطلاق، وإنما على الأرجح نمط جنسي تقليدي. وهنا لا توجد أية مبالغة إطلاقا - فعلى سبيل المثال ، هناك أحد الكتاب المسرحيين الروس الرومانسيين جدا، مؤلف العديد من النصوص المسرحية المثيرة للدموع والموجهة إلى الشباب حول الحب السامي، قال في أحد لقاءاته الصحفية المنشورة في جريدة "موسكوفيسكي كومسوموليتس": "نصف النساء مومسات، والنصف الثاني يريد أن يكون كذلك، ولكنه لا يعرف كيف".
'05-05-2017'
إن طريق النساء للتعبير عن أفكارهن ومصالحهن في وسائل الإعلام أمر في غاية الصعوبة والتعقيد. والمعبرون عن مصالح المرأة، كقاعدة، هم الرجال - فهم يحبون دائما أن يسألونهم: في أي شئ تكمن سعادة المرأة؟ ونراهم يجيبون في ثقة: "في الرجال". والنساء اللاتي يستطعن قول أي شئ في وسائل الإعلام هن عبارة عن نوعين يمثلن في كثير من الأحيان طرفي نقيض: فمن ناحية، أولئك اللاتي يستخدمن جميع خصائصهن وصفاتهن الأنثوية الطبيعية (ولا يهم إذا كن أمهات أو حبيبات أو عشيقات)؛ ومن ناحية أخرى - أولئك اللاتي يخفن كل ما هو أنثوي ويتوجسن منه وينفين انتماءهم الجنسي.
'04-05-2017'
أصبحت وسائل الإعلام في المجتمع المعاصر جزء من منظومة التنميط الاجتماعي (socialization)[1]للجيل الناشئ والبالغين، وهي تلعب أضخم الأدوار في تشكيل وصياغة الرأي العام، وتقديرات الناس وتوجُّهاتهم، وفي مجريات الأحداث، وتقدم للجماهير معايير محددة للحياة والوعي. وعلى الرغم من اختلاف النظرة لهذا النوع أو ذاك من وسائل الإعلام ، واختلاف الرأي في المواد التي تقدمها، فالمواطن المعاصر لا يمكنه أن يتصور حياته بدون الصحف والمجلات والإذاعة والتلفزيون، وهي الوسائل التي تحكي لنا بفاعلية ونشاط عن أهم الأحداث في العالم، وفي الوطن، وفي المدينة التي نعيش فيها.
'25-04-2017'
عندما يدور الحديث حول الشر فإن تفكيرنا يدور فقط حول الرجال، ونتناسى أن من الممكن أن يكون للجنس المعروف عنه أبه رمز الأنوثة والرقة والجمال تاريخ في الشر والإجرام وأنه كان سببا لمعاناة الكثير من الناس . هنا سنسلط الضوء على شرور 10 نساء هن الأكثر شرا وإجراما ووحشية في العالم على مدار التاريخ .
مريم الرئيس
'22-04-2017'
يقال أن الفلسفة حِكْرٌ على الرجال، لكن التاريخ يشهد بخلاف هذا الأمر، فقد عرف القرن السادس الميلادي نساء فيلسوفات فيثتاغوريات أمثال إيزارا اللوكانية، وبركتيوني، و اسبازيا وهيباتيا فيلسوفة الإسكندرية وغيرهن، و قد تفلسفن حول قضايا شائكة عديدة، كالعدالة والأخلاق والحب، ومسألة الخلود بالإضافة إلى مواضيع أخرى. وعلاوة على ما تقدم، لا زالت النساء حاضرات بشكل قوي في الحقل الفكري والفلسفي، ولازال عصرنا الحالي يشهد أسماء لنساء أبدعن وأسهمن بشكل كبير في هذا المجال، مثال الفيلسوفة سيمون دو بوفوار وحنة أرندت، وجوديت بتلر وميشيلا مارزينو وغيرهن..
'22-04-2017'
مفهوم الهوية عند الكاتبة الأميركية جوديث بتلر يندرج في إطار سعيها إلى تحرير المرأة من قيود الثقافة الذكورية: في إطار سلسلة منشورات دار نشر روتليج المكرسة للمفكرين والمفكرات النقديين والنقديات، صدر للدارسة سارة صالح، الأستاذة بجامعة تورنتو الكندية، كتاب بعنوان “جوديث بتلر”، وفيه تدرس أعمال هذه المفكرة الأميركية، التي تصنف إلى جانب جوليا كريستيفا وغياتري سبيفاك ولوس إيريغاري، كصوت نقدي نسوي بارز في وقتنا الراهن.