مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Group of Strategic Vision "Russia - Islamic World"

قضايا العالم العربي والإسلامي

'20-01-2018'
حظي مؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس، الذي حضرته وفود من 86 دولة، باهتمام جماهيري وإعلامي عربي ملحوظ، وهناك اتفاق على أنه مثل دعماً رمزيا ومعنويا للفلسطينيين ولقضية القدس، بعد الصدمة التي أحدثها قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب \الاعتراف بالمدينة التاريخية المتنازع عليها عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارة بلاده إليها.
'20-01-2018'
"لبنان آمن بعد العملية الأمنية النادرة التي نفذتها شعبة المعلومات، والتي تمكنت من خلالها استدراج قياديين في #داعش وتجنيب البلد أخطاراً إرهابية كبيرة. عملية ساهم بها تجنيد أبو بكر العراقي أحد قياديي التنظيم في شهر تموز من العام الماضي بعد القبض عليه، ما أحبط تنفيذ مخططات إرهابية كادت تضرب لبنان...". هذا فحوى ما أعلنه وزير الداخلية نهاد #المشنوق الذي كشف الستارة عن إنجاز استثنائي تعاونت في تحقيقه كل الأجهزة الأمنية "بعد دراسة الخريطة الجديدة التي يمكن أن يعتمدها داعش".
القوات التركية على الحدود السورية
'17-01-2018'
"دولة ضد الأكراد"، عنوان مقال تيمور أخميتوف، في "إزفستيا" يتساءل فيه عن الفارق بين المنطقة التي تسيطر عليها تركيا في سوريا و"لبنان الحر" الذي أقامته إسرائيل في جنوب لبنان.
الزعنون: المجلس المركزي يدين قرار ترامب بشأن القدس وقرر العمل على إسقاطه
'16-01-2018'
كّلف المجلس المركزي الفلسطيني اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير بتعليق الاعتراف بإسرائيل إلى حين اعترافها بدولة فلسطين على حدود عام 1967 وإلغاء قرار ضم القدس الشرقية ووقف الاستيطان. كما أكد المجلس المركزي في بيانه الختامي الاثنين، رفض الاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية.
'12-01-2018'
تسارع اسرائيل بشتى الوسائل الى استثمار قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب بشان الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل ونقل سفارة الولايات المتحدة لها، لفرض واقع جديدعلى جغرافية المدينة وتزوير تاريخها العريق. وعجلت الكنيست الاسرائيلية وصادقت مؤخرا في جلسة بالقراءة الثانية والثالثة على تعديل ما يسمى بقانون "القدس ـ عاصمة اسرائيل" لعام 1980 وتجاهلت كافة التحفظات عليه حتى في اسرائيل نفسها.
'05-01-2018'
قدم الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، التهنئة للمنتخب المصري وللاعب محمد صلاح، والمدير الفني "كوبر"، بحصولهم على جوائز الأفضل في إفريقيا لعام 2017.
'04-01-2018'
تاريخياً، هناك تشابه بين الحياة الاجتماعية في إيران وتركيا، وكلا البلدين فيهما أغلبية إسلامية ومتجاورين ومتداخلين، ناهيك أن الظروف التي مرت بهما ما قبل الثورة الإيرانية في 1979 كانت متشابهة، إذ الحكم العسكري هو الطاغي تقريباً.في العالم العربي تلحظ، بعيداً عن النفوذ العسكري، أن هناك شعبية لا بأس بها للأتراك، وبالذات في دول الخليج، ولو سألت عن المبرر ستصيبك «الحيرة».
'02-01-2018'
يمكن لإسرائيل أن تجد نفسها في “الحرب الشمالية الأولى” ضد ثلاثة خصوم : إيران وحزب الله والجيش السوري، بهذه العبارة بدأ التقرير الخاص بالعام 2018 الذي نشرت مقتطفات منه صحيفة “إسرائيل اليوم” العبرية والصادر عن وحدة الاستخبارات العسكرية التابعة للجيش الإسرائيلي.
'24-12-2017'
علي الرغم من أن الهند كانت واحدة من أوائل من قادوا مسيرة الدفاع عن القضية الفلسطينية عندما كانت ترأس حركة عدم الانحياز، فهي أبقت هدوءاً على علاقاتها مع إسرائيل. لكنها في عهد رئيس الوزراء ناريندرا مودى انتقلت إلى علاقات أكثر علانية مع إسرائيل، وتم كشف النقاب عن علاقات عسكرية قوية وتعاون أمنى بين الطرفين. (الجزء الثالث والأخير)
'24-12-2017'
مثل ظهور ولي العهد السعودي وولي عهد أبوظبي في لقاء مع رئيس حزب التجمع اليمني للإصلاح وأمينه العام مفاجأة لمعظم اليمنيين الذين كان قد استقر لديهم أن الإصلاح واحد من الكيانات السياسية التي تنظر إليها الممالك الخليجية بقيادة السعودية والإمارات بعين العداء وتشن عليها حرباً بلا هوادة.
'21-12-2017'
علي الرغم من أن الهند كانت واحدة من أوائل من قادوا مسيرة الدفاع عن القضية الفلسطينية عندما كانت ترأس حركة عدم الانحياز، فهي أبقت هدوءاً على علاقاتها مع إسرائيل. لكنها في عهد رئيس الوزراء ناريندرا مودى انتقلت إلى علاقات أكثر علانية مع إسرائيل، وتم كشف النقاب عن علاقات عسكرية قوية وتعاون أمنى بين الطرفين. (الجزء الثاني)
'21-12-2017'
علي الرغم من أن الهند كانت واحدة من أوائل من قادوا مسيرة الدفاع عن القضية الفلسطينية عندما كانت ترأس حركة عدم الانحياز، فهي أبقت هدوءاً على علاقاتها مع إسرائيل. لكنها في عهد رئيس الوزراء ناريندرا مودى انتقلت إلى علاقات أكثر علانية مع إسرائيل، وتم كشف النقاب عن علاقات عسكرية قوية وتعاون أمنى بين الطرفين. (الجزء الأول)
'20-12-2017'
سلطت صحيفة لبنانية معروفة الضوء على الصعود الصاروخي لولي العهد السعودي، محمد بن سلمان خلال العامين الأخيرين، وكشفت في تقرير اليوم أسرار أسماء الدائرة المحيطة به من المستشارين.
'20-12-2017'
كما كان متوقعاً، كشفت المملكة العربية #السعودية عن موازنة العام 2018 خلال جلسة للحكومة ترأسها العاهل السعودي #الملك_سلمان بن عبد العزيز تتضمّن مجموعة من المبادرات التنموية الهادفة الى تحقيق الاستقرار المالي والاقتصادي الذي رسمت ملامحه رؤية 2030 التي أشرف على وضعها ولي العهد الامير #محمد_بن_سلمان، من خلال تحفيز القطاعات الاقتصادية الرئيسية.