مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Group of Strategic Vision "Russia - Islamic World"

اسلاميات

'10-10-2017'
من على مسافة تزيد عن ١٠٠٠٠ كم من جزيرة جافا إحدى اكبر الجزر الإندونيسية - تلك الدولة الإسلامية التى تحتوى على عدد سكان يقارب ٢٦١ مليون نسمة غالبيتهم من المسلمين - اتصلت بى (د/ أجوستينا تياننجاتى) وهى أستاذة فى فى العلوم الطبيعية والرياضيات ومحاضر بجامعة ديبونوجورو الإندونيسية وذلك فى نهاية شهر يوليو، على أساس أنها تريد ترتيب لقاء معى فى مصر، ولكى تزور مصر لأول مرة هى وزوجها بعد أن رأت فيلمى التسجيلى على (يوتيوب) "أهل سنة إيران" والذى حقق حوالى ١.25 مليون مشاهدة على هذا الموقع العالمى للنسخة الإنجليزية لهذا الفيلم، وذلك للتعرف على أكثر كمصرى قدم فيلم تسجيلى ذائع الصيت داخل الأراضى الإيرانية فى 2014 - وذلك بعد أن إتصلت بـ (مركز ميثاق) بطهران "المنتج الفنى للفيلم" والذى تعاقد معى على تقديم هذا الفيلم لتحصل على معلومات الإتصال الخاصة بي منهم.
يصف الدواعش القاعدة بـ« قاعدة المخازي» ويصفون الظواهري «رجل فقد ظله» («الشرق الأوسط»)
'23-09-2017'
إنقسم الخوارج لأكثر من عشرين فرقة، أكل بعضها بعضاً، وأخرجت كل فرقة مغالية من يزايد عليها أكثر من غلوائها وصار تعبير «غلاة الغلاة» بشيرا بنهاية الغلاة، لكن آذان الغلو لا تسمعه أو تستمع لنذيره عليهم. كان الانقسام والتشظي والخلاف الحاد والواسع أوضح في خطابات جماعات التطرف، والتطرف العنيف من سواه، وكان سبابهم فيما بينهم أقدح وأفظع من انتقادات مغايريهم وآخريهم من التيارات المدنية أو النقدية دائما. إن «معقولية التنوع» ومبدئية الاجتهاد وفريضته شرط رئيس لرشادة الاختلاف وإمكانات التوافق والتكيف والتحالف، ولكن معقولية «التغلب والدمج والتوحيد القسري» تأبى وعيا - ولا وعيا - إمكانات الاختلاف وممكناته وتنفيه، ليواجه التكفير الديني أو الوطني والسياسي عند بزوغه وولادته.
'23-09-2017'
على الرغم من التغطية الإعلامية الواسعة، والهالة الضخمة حول تنظيم داعش عالمياً؛ ورغم أنه ظاهرة عربية-إسلامية المنشأ والوجود إلا أن حجم المنتج العربي: التحليل والكتابة والتأليف (على شكل كتب) حوله محدود، ولا يعكس أهمية وخطورة تطرف وارهاب وتوحش داعش، ولا يكاد يذكر مقارنة بحجم حركة التأليف والنشر في أوروبا وأمريكا. خاصة بعد الموجة الحديثة من انتشار الإسلاموفوبيا بعد سلسلة العمليات المروعة التي اتخذت شكل أسلوب إرهاب الذئاب المنفردة في فرنسا، وبلجيكا، وأمريكا، والأردن.
'23-09-2017'
«لا بُدَّ مع ذلك أن يسمع الإنسان أقاويل المختلفين في كلِّ شيء يفحص عنه، إن كان يجب أن يكون من أهل الحق». أبو الوليد بن رشد. نستطيع أن نقول إنَّ ابن رشد فيلسوف "الفصل" بلا منازع. فهو يرى أوَّلاً في شخصه "شخصَّيتين ثقافيَّتين" متمايزتين: الفيلسوف والفقيه، ثمَّ هو ينادي بالفصل بين ما للعلماء «أهل الفطر الفائقة»، وما للعامَّة، وأخيراً فهو يدعو إلى الفصل بين هذه العامَّة، وبين الخوض في المسائل الكلاميَّة.
'23-09-2017'
مثّل الأنثروبولوجي الفرنسي كلود ليفي شتراوس (1908- 2009) حلقة أساسية في ميدان الأنثربولوجيا خلال القرن العشرين، إذ جمع نتاجه بين التقليد الفرنسي المرتبط بعلوم الإنسان من جهة، والتقليد الأمريكي حول نسبية الثقافات من جهة أخرى. وقد مكّنه هذا الجمع من رسم نظرية جديدة في ميدان الأنثروبولوجيا، وهي نظرية البنيوية، وهذا ما بدا من خلال كتابه «البنيات الأولية للقرابة»، ولاحقاً من خلاله كتابه «العرق والتاريخ» الذي حاول من خلاله أن يخلق تحولاً تجاه الفكر البري لدى الشعوب البدائية، عبر إيجاد منهج صارم يهدف إلى فهم هذه الشعوب، ومسعى يهدف إلى التقريب بين الغرب وبقية الجنس البشري.
'20-09-2017'
لا يظهر المتطرف تطرفه مرة واحدة، بل يحاول عبر أقنعة متعددة جذب وتجنيد مستهدفيه، وهكذا يطرح نفسه داعية رسالياً لإصلاح العالم والأمة، كما يطرح ما يؤمن به حلا خلاصيا موعودا لكل مشكلات الحياة الخاصة والعامة، ولكن بعض التأمل يكشف زيف وأزمات ما يدعو إليه. وقد عرض وكشف كثير من كتب التراث كثيرا من سمات وصفات المتطرفين عبر التاريخ، كالمبالغة في الشكليات والطقوس، والتعصب للرأي، والتجرؤ، واتهام المختلف، كما اهتمت الدراسات المعاصرة بتحليل جوانب التطرف النفسية والفكرية والاجتماعية بوصفه ظاهرة فرضت حضورها وخطورتها على الجميع شرقاً وغرباً.
'07-09-2017'
حضرات القراء الأعزاء. نقدم لكم مقالة قيمة لكاتبنا الدائم الأستاذ أحمد صبري علي خص بها موقعنا حول التصوف، تعريفه والأصل في اشتقاقه. إليكم الجزء الثاني والأخير من المقالة.
'07-09-2017'
حضرات القراء الأعزاء. نقدم لكم مقالة قيمة لكاتبنا الدائم الأستاذ أحمد صبري علي خص بها موقعنا حول التصوف، تعريفه والأصل في اشتقاقه. إليكم الجزء الأول من المقالة.
'29-08-2017'
أحد أهم الأسئلة المطروحة مؤخرا على الساحة الفكرية هو ذاك المتعلق بالعلاقة بين القارة الأوروبية وبين الإسلام كدين والمسلمين كأتباع لهذا الدين، وهي علاقة في حقيقة الأمر تعود إلى قرون طويلة مضت، نعم ربما لم تكن بأكملها سخاء رخاء، لكن بنوع أو آخر شهدت نوعا من أنواع التعاون والتعايش.
'29-08-2017'
صدر الأسبوع المنصرم باللغة الفرنسية عن "دار المشرق" التابعة للجامعة اليسوعية كتابُ الدكتور حسن الزين حول أوضاع المسيحيين واليهود في البلاد الإسلامية حتى الفتح العثماني وهو بحث قانوني لم يكن نصه المكتوب باللغة الفرنسية قد نُشر حتى وفاته منذ حوالى العام، ولذلك صدر الكتاب أيضا مع اقتراب الذكرى السنوية الأولى لغيابه. تضمّن الكتابُ مقدمةً كتبها نجل المؤلف الزميل جهاد الزين يحاول أن يشرح فيها السياق الثقافي والتربوي والشخصي الذي عاشه الكاتب وصلته بموضوع هذا الكتاب. هنا النص الحرفي لهذه المقدمة:
الشيخ علي عبد الرزاق
'06-08-2017'
 

يمر هذا العام مائة وثلاثون عاماً على ميلاد الشيخ على عبد الرازق، أحد أهم المفكرين الإسلاميين في القرن العشرين ولو اختلف الساسة ورجال ا

عبد القادر مشاريبوف منفذ الهجوم على الملهى الليلي «لاسريفا» في ليلة رأس السنة الجديدة 2017 في إسطنبول أثار الرعب في جميع أنحاء أوروبا («الشرق الأوسط»)
'03-08-2017'
عودة الدواعش في حسابات الاستخبارات الكندية والأوروبية. قبل أيام معدودات كانت القيادة العراقية تعلن تحرير مدينة الموصل تماماً من سيطرة «داعش»، إذ لم يبقَ أي حي يسيطر عليه التنظيم، ولم يعد أمام مسلحيه أي خيار سوى الاستسلام. ومع النجاح الكبير لتحرير الموصل، تتبقى معركة الرقة التي يتهيأ لها العالم برمته ومع ذلك تبقى علامة الاستفهام... هل هذا يعني القضاء على «داعش» نهائياً؟
'23-07-2017'
يبدو إن للتأويل تحولات متنوعة في التراث الإسلامي بتنوع الرهانات السياسية التي كانت تتصارع على المشروعية الرمزية التي يمنحها النص القرآني والذي يمكن بمقتضاها أن تغدو السلطة السياسية تتمتع بالمشروعية السياسية. كان التأويل جزءًا من هذا الصراع حيث ورد في عشر موارد من القرآن الكريم وهي تفصِح عن الفضاء الثقافي والاجتماعي الذي ظهر التأويل في ظله.
'23-07-2017'
رصد خبراء ومفكرون مغاربة وعرب وأجانب ظاهرة حضور المكون الإسلامي في العالم الغربي، وذلك ضمن حلقة النقاش الأولى من الندوة الثالثة لمنتدى أصيلة الـ39 بعنوان «المسلمون في الغرب: الواقع والمأمول»، ناقشوا فيها تزايد المكون المسلم في التركيبة السكانية للمجتمعات الغربية، والتحديات التي تواجههم للاندماج في مجتمعات الهجرة.