مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Group of Strategic Vision "Russia - Islamic World"

روسيا والعالم العربي والإسلامي

'23-03-2017'
صادق قادة الدول الأعضاء في الاتحاد الاقتصادي الأوراسي، خلال لقائهم الأخير في مدينة سانت بطرسبورج الروسية، على إنشاء سوق مشتركة للنقل والطاقة. وأوضح رئيس اللجنة الاقتصادية تيجران سركسيان أن قادة الدول الأعضاء في الاتحاد وهي (روسيا وكازاخستان وأرمينيا وقيرغيزستان وبيلاروسيا) اعتمدوا وثيقة لإنشاء سوق مشتركة للطاقة الكهربائية تشمل تحرير بيع الطاقة الكهربائية بين الدول الأعضاء في الاتحاد، ومن المتوقع تنفيذ ذلك مع بداية عام 2019.
'21-03-2017'
إنها صيحة سمعتها وأنا في العاصمة الروسية موسكو العام المنصرم 2016 من وسط مؤتمر مؤسسة صندوق "عالم روسيا – "World Russia fund إلى جانب مشاركين من معظم دول العالم وبعدد وصل إلى 800 مشارك، اطلق شراراتها القائمون على المؤسسة (الصندوق) العالمية هذه البروفيسور فيتشسلاف نيكونوف والبروفسورة لودميلا فربيتسكايا، وانتشرت بعد ذلك لتجتاح أركان العالم، وحرّكت هنا في عمان أنديتنا وجمعياتنا الناطقة بالروسية مثل: "أبن سينا"، و"الاطباء" و"الصداقة"، و"السيدات" و"الشبيبة" و"عالم روسيا" بالتعاون مع مركز العلوم والثقافة الروسي، والسفارة الروسية بطبيعة الحال، وبدأت التواقيع المناهضة لـ RussoPhobia أي "رُهاب الروسي" (الخوف منه) تجمع على أمل أن تشمل وتنسحب على غير الدارسين في الفدرالية الروسية والاتحاد السوفيتيي السابق أيضاً، حتى تصل إلى ملايين التواقيع وسط الأردنيين، والعرب وصولاً لنتيجة حميدة تحدث إنارة وسط ظلامية العصر، والإشاعات الإعلامية المُظلمة التي تضرب منطقتنا الشرق أوسطية، ومنها العربية، والتي شهدت تراجعاً ملحوظاً في الاونة الأخيرة.
'16-03-2017'
الدكتور قدري محمود حفني وُلد في 13 أغسطس 1938؛ وهو من روّاد علم النفس السياسي في مصر، تجربته الفريدة جعلته يجمع بين طياتها، خبراته عن عهدالملكية، مرورًا بالحقبة الناصرية، وحقبة الانفتاح الساداتية، ثم الاستقرار الهش في عهد مبارك حتى ثورة يناير 2011 إلى الآن.
'15-03-2017'
جيد أن تكون صديقاً لجميع الانقياء، وجيد جداً أن تصبح وأحداً من المُتخندقين في معسكر العدالة والتحرر، لكنها مذمّةٌ وقبحٌ ان تجمع الشرفاء سوياً مع غير الشرفاء في صداقاتك الشخصية والسياسية والفكرية، فلا يَستوي ذلك أبداَ، وهو ليس استقامة في الخُلق، ولا شرف في حصافة السلوك وصحيح الفكر وصراحة السياسة وكمال العقيدة.
'15-03-2017'
أطلقت موسكو منذ العقد الماضى عدة منتديات مهمة لتعزيز الحوار بين روسيا والعالم فى مختلف المجالات منها «منتدى بطرسبرج الاقتصادى الدولي»، و«منتدى الجيش»، و«منتدى فلاديفستوك للاقتصاد الشرقي»، ويعتبر «منتدى فالداي» أبرز هذه المنتديات على الصعيد السياسى والاستراتيجي. واستهل المنتدى أعماله لأول مرة عام 2004 على ضفاف بحيرة «فالداي» شمال غربى موسكو، ومن هنا جاء الاسم، وشارك فيه على مدار السنوات الماضية ما يزيد على 1000 من رجال السياسة والأكاديميين والخبراء من كبرى الجامعات ومراكز البحوث العالمية فى 63 دولة.
'14-03-2017'
كان الأسبوع الماضي حافلاً من حيث الضيوف الذين زاروا الكرملين بحثا عن تعاون استراتيجي بعد أن عادت روسيا لتصبح عقدة شرق أوسطية يصعب تجاوزها في معادلة الحرب والسلم .. أفكار وتطلعات يحملها الساسة لطرحها على الرئيس فلاديمير بوتين كرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس التركي رجب طيب أردوغان.
'12-03-2017'
قال باحثون ان الاسلام هو الدين الوحيد الذي ينمو بوتيرة اسرع من النمو السكاني العالمي، وانه سيكون الاوسع انتشارا في العالم في 2070. وخلص تحليل اجراه «مركز ابحاث بيو» (Pew Research Centre) الأميركي في شأن التغيرات الديموغرافية للاديان العالمية الاكثر انتشارا، الى ان سكان العالم المسلمين سيزيدون بنسبة 73 في المئة من الفترة من 2010 الى 2050، مقارنة بنسبة 35 في المئة للمسيحيين الذين يحتلون المرتبة الثانية.
'10-03-2017'
منذ شهرين تقريباً عرضت المملكة العربية السعودية بوصفها مؤسِّسة "التحالف العسكري" (الإسلامي) لمحاربة الإرهاب قبل سنتين، على رئيس متقاعد للأركان في الجيش الباكستاني هو الجنرال رحيل شريف تولّي قيادته.
'10-03-2017'
على مدى عقود من العهد السوفييتي كانت ليبيا أحد حلفاء موسكو في المنطقة، وسوقاً رئيسية للسلاح الروسي، حيث مثلت الأسلحة الروسية الصنع لدى ليبيا 90% من إجمالي معدات القوات المسلحة الليبية. وعقب فترة من التراجع النسبي في العلاقة بين البلدين خلال حقبة التسعينات، استطاع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إعادة التعاون الروسي - الليبي إلى مساره الطبيعي في مختلف المجالات الاقتصادية والتقنية والعسكرية.
'09-03-2017'
يتصالح العديد من الساسة والخبراء الغربيين تدريجيا مع نتائج السياسات الروسية في الشرق الأوسط، وهو الأمر الذي كانوا يعتبرونه حتى وقت قريب من رابع المستحيلات.
'09-03-2017'
أقر برلمان جمهورية كازاخستان جملة تعديلات دستورية، اقترحها الرئيس نور سلطان نزار بايف، ويمنح بموجبها صلاحيات كانت بيد الرئاسة لكل من البرلمان والحكومة الكازاخيين. وحسب التصريحات الرسمية من العاصمة الكازاخية آستانة، فإن التعديلات الدستورية دليل على نضج منظومة الدولة، التي لم تعد بعد الآن بحاجة إلى إدارة وسيطرة مباشرة وأحادية الجانب من الرئاسة، وعليه يرى البعض أن تلك التعديلات تعني التخفيف من صلاحيات الرئيس الكازاخي، لصالح البرلمان والحكومة.
'09-03-2017'
نفس هذا المصر حل في وقت سابق بتقرير الأمم المتحدة حول وضع الأطفال في منطقة النزاع، والذي شكَّل، في بداية يونيو 2016، أساسا لوضع القيادة العسكرية السعودية في القائمة السوداء للدول التي تقتل الأطفال. وأشار التقرير إلى أن 60% من حوادث وفيات الأطفال في اليمن بسبب الضربات الجوية التي يقوم بها طيران التحالف. ولكن الأمين العام للأمم المتحدة، والذي تبيَّن أنه وقع تحت "الضغط"، أُجْبِر في أقل من أسبوعين على شطب المملكة العربية السعودية من هذه القائمة. وبالتالي، فإن إخفاء الجرائم والحواجز، التي توضع في طريق تحقيقات الأمم المتحدة، تَحَوَّلا إلى واحدة من العقبات التي تواجه عملية النقل الفوري للأزمة إلى مرحلة التسوية.
'09-03-2017'
لقد نظر الخبراء، ومن بينهم الغربيون، بحذر إلى التفسير السعودي لجوهر الصراع في اليمن، وحاولوا التأثير على سياسات حكوماتهم حيال خطط التدخل العسكري. واحتج كبار المستشرقين في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة على التدخل واصفين إياه بـ"غير الشرعي من وجهة نظر القانون الدولي"، حيث لم تكن هناك دولة في التحالف في موقع الدفاع عن النفس (2). وراحت الحرب في اليمن، المحفوفة بالمخاطر في حد ذاتها، والموضوعة على أسس خاطئة تماما من قبل المملكة العربية السعودية في مصاف معركة الوجود السعودي من أجل مصالح العرب ضد عدوان وهمي مفترض من قبل إيران، تتحول إلى "قنبلة" حقيقية قد تفجر المنطقة بأسرها.
'08-03-2017'
في حزيران عام 2015، عندما كانت حرب اليمن في شهرها الثالث، وصف الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الوضع في البلاد بأنه "قنبلة موقوتة"، وحث الجانبين على وقف المذبحة في أقرب وقت ممكن، وهي التي كان أكثر من نصف ضحاياها من المدنيين. الحديث كان يدور حول تدخل عسكري لقوات التحالف السعودي في اليمن. وإن ما يحدث في نطاق هذا النزاع الإقليمي لمن الصعب تسميته بالحرب الأهلية، لأنه يشارك فيه الكثير من الجهات الأجنبية التي لها مصالح خاصة، وكثيرا ما تكون متضاربة.